Archive for سبتمبر, 2015

الإرث النبوي تواصل بثها المباشر لمجلس السيرة مع الحبيب عمر بن حفيظ

تعاود قناة الإرث النبوي ابتدءاً من مساء يوم الخميس القادم بثها الحصري والمباشر لمجلس السيرة وإرشادات السلوك وذلك في نقل حي وعلى الهواء مباشرة من دار المصطفى بتريم للدراسات الإسلامية.

حيث وبالإضافة إلى قراءة السيرة النبوية المطهرة لسيد المرسلين عليه أفضل الصلاة والتسليم يتخلل هذا المجلس كلمات وعظية ودعوية لعدد من العلماء والدعاة وفي مقدمهم الحبيب المربي عمر بن محمد بن حفيظ بالإضافة إلى مجموعة مختارة من الموشحات والأناشيد الإسلامية المأخوذة من كلام السلف الصالح يصدح بها عدد من الأصوات الإنشادية المميزة.

موعدكم مساء كل خميس مع مجلس السيرة وإرشادات السلوك بعد صلاة المغرب ابتداءاً من الساعة السادسة مساءاً بتوقيت مكة المكرمة.

العالم الإسلامي يحتفل بعيد الأضحى , وتهنئة من الإرث النبوي بالمناسبة

يحتفل العالم الإسلامي اليوم الخميس بأول أيام عيد الأضحى المبارك وسط أجواء إيمانية روحانية يزينها الفرح بالعيد المبارك حيث ومع الساعات الأولى من صباح هذا اليوم انطلق ملايين المسلمين في شتى أصقاع العالم لأداء صلاة العيد في المساجد والمصليات والساحات , ليشرعوا بعدها في نحر الأضاحي وهي السنة النبوية الجامعة لكل المسلمين في هذه العيد  والتي تعبر عن عظيم معاني الفداء و التضحية .

في الوقت الذي أدى حجاج بيت الله الحرام صلاة العيد بالمشاعر المقدسة ليبدؤوا بعدها في رمي العقبة الكبرى ونحر الأضاحي والحلق أوالتقصير والتوجه إلى مكة المكرمة لطواف الإفاضة والسعي بين الصفا والمروة , وفي خطبة عيد الأضحى المبارك دعا خطيب الحرم المكي في مكة المكرمة حجاج بيت الله الحرام إلى التحلي بالنظام والانضباط في أداء شعائر الحج , فيما شدد على ضرورة وحدة الأمة الإسلامية معتبراً ما يحصل في المسجد الأقصى هو انتهاك لحقوق الإنسان , كما وأدى المئات من المقدسيين صلاة عيد الأضحى في المسجد الأقصى المبارك في القدس المحتلة وسط إجراءات أمنية مشددة من قبل قوات الاحتلال الصهيوني مشحونة بالتوتر جراء التصعيد الإسرائيلي تجاه المدينة المقدسة والحرم القدسي الشريف في الأيام القليلة الماضية. كما وعمت الاحتفالات وصلوات العيد كافة البلدان الإسلامية من مصر إلى المغرب العربي وصولاً إلى اندونيسيا والهند وروسيا وشرق أفريقيا والجاليات الإسلامية في أوربا وأمريكا.

وبهذه المناسبة الغالية والعزيزة على قلوب الأمة الإسلامية تتقدم إدارة قناة الإرث النبوي الفضائية وكافة العاملين فيها بخالص التهاني والمعايدة لجميع مشاهديها الكرام في كل مكان وعموم الأمة الإسلامية بحلول عيد الأضحى المبارك , سائلين الله العلي القدير أن يعيده على الجميع بالخير واليُمن والبركات وكل عام وانتم بخير.

برامج مباشرة من قلب المشاعر المقدسة على الإرث النبوي

ضمن التغطية المباشرة لموسم الحج لهذا العام وفي إطار التعاون المشترك بين قناتي الإرث النبوي وقناة أقرأ الفضائية , وحرصاً منها على أن يكون مشاهدو القناة على متابعة لكل مجريات موسم الحج مباشرة من المشاعر المقدسة  تقوم قناة الإرث النبوي ببث مشترك لبرنامجي ” مشاعر في المشاعر” و ” الميدان “.

البرنامج الأول ” مشاعر في المشاعر” يجمع في حلقاته بين المشاعر المكانية للحج في عرفات ومنى ومزدلفة وبين المشاعر القلبية لحجاج بيت الله الحرام , كما ويستضيف هذا البرنامج الداعية الحبيب عمر بن حفيظ والحبيب أبوبكر المشهور للحديث عن روحانيات الحج وعن تلك المشاعر التي يعيشها الحاج وهو في تلك الأماكن المقدسة , كما يفصلان الحديث عن أهم ثمار الحج والعبادات السلوكيات الواجبة والمستحبة في الحج ليكون الحاج أهلاً لفضل الله تعالى بان يولد من جديد ويرجع كيوم ولدته أمه. بالإضافة إلى ذلك  يستضيف ويحاور البرنامج عدد من الضيوف من الوفود القادمة للحج من الجنسيات الأوروبية والأمريكية لمعرفة مشاعرهم وهم في الحج بالإضافة إلى أحاديث أخرى عن رحلتهم إلى الحج وقصص دخولهم إلى الإسلام.

أما البرنامج الثاني “الميدان” فيرصد في حلقاته عدد من الأعمال والمبادرات المميزة  في موسم الحج لهذا العام ويستعرضها بتقارير ميدانية تتنوع بين الإنسانية والخدمية والثقافية والتوعوية , كما وينقل للمشاهدين الخدمات التي تقدمها وزارة الحج والجهات الحكومية والخاصة بالإضافة إلى عرض مجموعة من الحالات الإنسانية للحجاج والتعرف عن قرب على ظروف قدومهم وأداءهم لمناسكهم في المشاعر المقدسة .

أما عن مواعيد عرض البرنامجين فيبث البرنامج الأول “مشاعر في المشاعر” يوميا على الهواء مباشرة في تمام الساعة الحادية عشر والنصف مساءاً بتوقيت مكة المكرمة , في حين يبث برنامج ” الميدان ” يومياً عند الساعة الواحدة صباحاً بتوقيت مكة المكرمة.

كسوة الكعبة المشرفة .. لوحة إبداع من الحرير والذهب والخط العربي الجميل

من أهم التقاليد الإسلامية المرتبطة بموسم الحج في كل عام ..

كسوة الكعبة المشرفة .. لوحة إبداع من الحرير والذهب والخط العربي الجميل

 

على الرغم من تعدد وتنوع الأزمنة والحقب التي عرفها التاريخ الإسلامي إلا أن المسلمين منذ صدر الإسلام وحتى اليوم عنوا أيما عناية بتعظيم الكعبة المشرفة كونها من أهم وأقدس شعائر الله سبحانه وتعالى التي قال في تعظيمها (ذلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوب) وعليه فقد ظلت كسوة الكعبة المشرفة من أهم مظاهر التبجيل والتشريف للكعبة  ولبيت الله الحرام بمكة المكرمة , بل وأرتبط ذلك بتاريخ الكعبة المشرفة نفسها فتسابق لنيل لهذا الشرف العظيم أكبر فناني العالم الإسلامي وتفننوا في صناعة كسوتها والإبداع فيها, ومن المعلوم أن الكسوة هي قطعة من الحرير الأسود المنقوش عليه آيات من القرآن الكريم تكسى بها الكعبة ويتم تغييرها مرة في السنة وذلك خلال موسم الحج صبيحة يوم عرفة في التاسع من ذي الحجة من كل عام.

وفي عصرنا الراهن يمر تصنيع كسوة الكعبة المشرفة بالعديد من المراحل التي تستغرق حوالي الثمانية أشهر من العمل المتواصل يشارك فيه أكثر من مائتي عامل مخصصون لهذا الغرض وباستخدام أكبر آلة خياطة في العالم والتي تمتد لحوالي 15 مترا , حيث تطورت صناعة الكسوة كثيراً بعد افتتاح مصنع كسوة الكعبة المشرفة الذي أنشأته المملكة العربية السعودية خصيصا لهذا الغرض في منتصف عام 1346هـ والذي يتم تجديده وتحديثه باستمرار بأحدث ألآت النسيج ودمجها مع أسلوب الإنتاج اليدوي من أجل إنتاج كسوة الكعبة المشرفة في أبهى صورها , هذا وقد أصبح هذا المصنع من المعالم البارزة في مكة المكرمة يزوره الآلاف في كل عام من مختلف أنحاء العالم.

003

وفي هذا المصنع تمر كسوة الكعبة المشرفة بعدد من المراحل المختلفة تبدأ باختيار أجود أنواع أقمشة الحرير الإيطالية أو السويسرية ، وبعد غسلها تتم صباغتها باللون الأسود لتمر بعدها بقسم النسيج الآلي ثم الانتقال إلى قسم المختبر لمطابقة المواصفات ، ومن ثم إلى قسم الطباعة لنأتي بعدها إلى أهم ما يميز ثوب الكعبة المشرفة وهو التطريز بالأسلاك الفضية والذهبية حيث يستخدم في ذلك أكثر من 120 كلغم من أسلاك الذهب و100 كغم من أسلاك الفضة ليتكون في النهاية تطريز بارز مذهب يصل ارتفاعه فوق سطح القماش حوالي 2سم عبارة عن آيات قرآنية مكتوبة بالخط الثلث المركب الجميل يتم عملها بأيدٍ مهارةٍ وبحرفية عالية من دون أي ملل أو تعب لتطالعنا في النهاية تحفة فنية رائعة تتجلى فيها روعة الإتقان ودقة التنفيذ وجمال الخط العربي الفريد.

004

وبعد كل ذلك يتم تجميع الكسوة وخياطتها  ليستغرق الثوب الواحد حوالي (670) كجم من الحرير الخام لتصبح بعدها كسوة الكعبة الشريفة جاهزة لليوم المحدد في التاسع من ذي الحجة حيث يتم استبدال اللباس القديم للكعبة المشرفة باللباس الجديد الذي تم الانتهاء منه بعد كل تلك المراحل السابقة ، ومن المعروف أن كسوة الكعبة المشرفة مكونة من أربعة جوانب متفرقة وستارة للباب مطرزة بأسلاك الذهب والفضة ، وعند القيام بعملية كسوة الكعبة يتم رفع كل جانب من الجوانب للكعبة الأربعة على حدة إلى أعلى الكعبة المشرفة حتى يتم الانتهاء من عملية خلع الكسوة وإلباس الكعبة للكسوة الجديدة , وهكذا فإن كسوة الكعبة المشرفة يعد من أهم العادات والتقاليد الإسلامية التي ارتبطت على مر العصور بموسم الحج في كل عام حيث تهفو قلوب المسلمين ويأتون من كل فج عميق ميمين صوب الحرمين الشريفين والأراضي المقدسة ليؤدوا الركن الخامس من أركان الإسلام الحنيف ويزوروا نبيهم الكريم عليه وعلى اله أفضل الصلاة والسلام.

بث مشترك بين قناتي الإرث النبوي وأقرأ الفضائية في أخبار الحج

ضمن برامجها المميزة لموسم الحج لهذا العام وفي إطار التغطية المباشرة لمناسك الحج من المشاعر المقدسة , تقوم قناة ” الإرث النبوي” بالتعاون مع قناة أقرأ الفضائية ببث برنامج ” أخبار الحج ” والذي يَنقل يومياُ للمشاهد الكريم وعلى الهواء مباشرة مجموعة منوعة من الفقرات والتقارير الإخبارية المتعلقة بالتجهيزات والاستعدادات لاستقبال حجاج بيت الله الحرام وذلك من خلال التغطية المباشرة لشبكة من المراسلين المتواجدين في مكة المكرمة والمدينة المنورة وسائر المشاعر المقدسة.

حيث يقدم برنامج “أخبار الحج” في كل حلقة من حلقاته اليومية العديد من التقارير والحوارات والفقرات الإخبارية المنوعة التي تعطي للمشاهدين صورة شاملة عن أخبار موسم الحج وتأدية الحجاج لمناسك حجهم وانتقالاتهم وتحركاتهم , بالإضافة إلى النصائح والإرشادات المتعلقة بسلامة الحجاج من خلال استضافة العديد من الشخصيات المعنية بأمور الحج.

تجدر الإشارة إلى أن برنامج ” أخبار الحج ” يبث يومياً على الهواء مباشرة خلال موسم الحج عند الساعة 09.00 مساءاً بتوقيت مكة المكرمة.